يا أيتها النفس المطمئنة ارجعي إلى ربك راضية مرضية

فادخلي في عبادي وادخلي جنتي

تلقينا ببالغ الحزن والأسى نبأ وفاة الطالب أسامة محسن بمؤسستنا وذلك إثر نوبة قلبية وبهذه المناسبة الأليمة يتقدم السيد العميد باسمه وباسم جميع الأساتذة والموظفين والطلبة بأحر التعازي إلى كافة عائلته، راجيا من العلي القدير أن يشمل الفقيد برحمته الواسعة ويسكنه فسيح جناته، وأن يتقبله بما تقبل به عباده الصالحين، وأن يلهم ذويه الصبر والسلوان

وإنا لله وإنا إليه راجعون